الاثنين، 22 أبريل، 2013

حوار مع المنشد فضل شاكر ورساله لاصدقائه




صرح المنشد  فضل شاكرعبر لقاء تلفزيوني، بأنه قد أنهى مؤخراً تسجيل نشيد ديني يدعو للحجاب، وأنه الآن يعود لمحبيه من خلال
أعمال دينية تدعو "للدين والهداية ومحبة الله."
وأشار شاكر إلى أن القليل من الفنانين أبقوا على تواصلهم معه بعد التزامه الديني، وأنه لا زال يتلقى اتصالات من بعضهم مثل نوال الزغبي وشيرين عبدالوهاب للاطمئنان على حاله، وأكد أنه على علم بأن الكثير من الفنانين يكنون له المحبة لكن "ظروفهم لا تسمح بالتواصل معه"، وذلك بسبب المواقف الذي اتخذها، ودعا المنشد بالهداية وصلاح البال لباقي الفنانين، مضيفاً بأنه دعا شيرين للحجاب واثنت عليه بقول "إن شاء الله، ربنا يهديني."
وعند سؤاله عن رأيه بحكم الإسلاميين أجاب شاكر بأن على الشعوب "أن تعطي فرصة للإسلاميين، إذ لا يوجد ما هو أجمل من دين ربنا، ولو فعلاً خاف الإسلاميون من ربنا، وفعلاً طبقوا الدين ، فإنه لا يوجد ما هو أجمل من عدل الله."
أما على صعيد تجارته الخاصة والطريقة التي يكسب بها مدخوله وعيشه فهو الان يعمل بالتجارة والعقار كبيع الاراضي وغيرها من العقارات، بالإضافة إلى مطعم لبناني قام بتأجيره.
ووصف شاكر تجربته في رفع الأذان بمسجد بلال بن رباح، مؤكداً على سعادته الحالية باتخاذه القرار بالاعتزال، وأنه بالتأكيد قد سلك الطريق الصحيح.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق