الأحد، 3 فبراير، 2013

الفائزون بجائزة حفظ القرآن من المعاقين لم يحصلوا لم جوائزهم حتى الان



أكد اسماعيل احمد طنطاوى رئيس جمعية "ابرار مصر لرعاية المعاقين "ان الفائزين من ابناء الجمعية بمسابقة القرآن الكريم التى اقيمت بمناسبة المولد النبوى الشريف والتى حضرها رئيس الدولة الدكتور محمد مرسى وعددهم 72 متسابقا لم يتسلموا الجوائز حتى الان او شهادات التقدير واتهم ادارة العلاقات العامة بوزارة الاوقاف بالاهمال وعدم اتخاذ الاجراءات التنفيذية التى تتخذ فى هذه المسابقات ومنها استضافة الفائزين من المعاقين المقيمين بالمحافظات المصرية بالقاهرة لحضور الحفل والاكتفاء بالابناء الذين كرهم رئيس الجمهورية
واكد اسماعيل احمد طنطاوى فى لقاء ببرنامج صباح الخير يا مصر ان اعاقتهم البدنية والذهنية كبيرة اذا ما قورنت باعاقات اخرى وجدت اهتماما من مسؤولين فى الدولة ويجب ان يلاقواعناية خاصة بسبب تحديهم الرائع للاعاقة ومنها الاعاقة الذهنية والتى لم تمنعهم من حفظ القرآن وكل المعلومات الخاصة به سواء ارقام الايات او الصور او التفاصيل العلمية له واكد ان وزير الاوقاف الدكتور طلعت عفيفى قام مشكورا بإدراج كل المعاقين فى قوائم الفائزين فى حين تقاعس موظفوا الادارات عن تنفيذ مهامهم فى الرفق بهؤلاء المعاقين ومنهم عدد كبير حفظ دون تعلم القراءة والكتابة ودون وجود نعمة البصر او الحركة ومنهم مصابون بحالات الشلل الكامل للجسم .
واضاف رئيس جمعية "ابرار مصر لرعاية المعاقين " ان معاقو الثورة يختلفون تماما عن هؤلاء المعاقين الذين لم يجدوا من يمثلهم فى مجلس الشورى ولم يتم الاستعانة باى مسؤول عنهم او استشارته فى كيفية تقديم المساعدة لهم كمواطنين مصريين فى اشد الحاجة للمساعدة وتقديم العون وطالب الجهات الثقافية بالاعتناء بهم وتنظيم رحلات ثقافية لهم للمراكز الاسلامية العالمية للتعرف على كيفية الاعتناء بهم فى مصروتحسين صورة الاسلام فى هذه الدول من خلال اظهارحرصهم على الارتباط بدينهم وثقافتهم بالرغم من اعاقتهم

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق