الخميس، 21 فبراير، 2013

عجائب مع ايجيبت تايمزارت




طفل يأكل جدران غرفته!
يعاني طفل بريطاني في السادسة من العمر من أعراض مرضية نادرة جعلته يأكل جدران غرفة نومه وستائر نوافذها وخزائنها.
صحيفة “ديلي ميل” ذكرت أن، زاك ظاهر، يعاني من مرض “بيكا” الذي يجعله ينخر أشياء مثل الحجارة والورق، وقام نتيجة هذه الأعراض بأكل ألواح الجص في جدران غرفته والكثير من محتوياتها.
زاك حصل على غرفة نوم جديدة مقاومة للمضغ بلغت تكاليفها 36 ألف جنيه إسترليني كهدية لمناسبة عيد ميلاده السادس.
راشيل هورن، والدة الطفل البالغة من العمر 32 عاماً، قالت “لا يوجد حد لما يتناوله زاك كطعام، ولا نعرف بدقة ما يستهويه من الأشياء المحيطة به ولا يوجد شيء يمكننا القيام به لمنعه من مضغ أي شيء وكل شيء”.
وأضافت “إن وضع زاك مقلق لأنه قادر على وضع أي شيء في فمه” و وأنها أُصيبت “بالفزع حين بدأ يأكل الخشب بسبب خشيتها من أن يبتلع قطعة كبيرة تسبب له الاختناق، لكنه لن يكون قادراً الآن على نخر محتويات غرفته الجديدة لكونها مقاومة للمضغ”.
وأملت راشيل بأن تساهم الغرفة الجديدة في جعل ابنها زاك يخلد إلى النوم لفترات أطول من قبل “حين يدرك أنه لم يعد بمقدوره أكل محتوياتها”.
غرفة نوم زاك الجديدة جرى تجهيزها بجدران شبيهة بجدران ملاعب الاسكواش القوية، ما يعني أنه لن يكون قادراً على نخرها بأسنانه، وتزويدها بأثاث وستائر مقاومة للمضغ.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق