الثلاثاء، 5 فبراير، 2013

وزيرالإعلام يعلن تطوير"صوت القاهرة" واطلاق النيل للأخبار 11 فبراير



قام وزير الإعلام صلاح عبد المقصود اليوم الثلاثاء بجولة تفقدية لاستوديو الجيب و وكالة صوت القاهرة لللأخبار ، رافقه فيها سعد عباس رئيس مجلس إدارة شركة صوت القاهرة للصوتيات والمرئيات والمهندس/ عمرو الخفيف رئيس قطاع الهندسة الإذاعية وقيادات الشركة.
وأكد صلاح عبد المقصود أن هناك رؤية لتطوير شركة صوت القاهرة والجهات التابعة لها بما يحقق العائد الإعلامي والاقتصادي ، وأثنى على عمل وكالة الأخبار التابعة للشركة ، ووصفها بأنها وكالة واعدة وأمامها فرص متعددة للنجاح بما تقدمه من تقارير تليفزيونية ومتابعات جيدة للأحداث وإعادة توزيعها داخل مصر وخارجها ، حيث يوجد للوكالة 36 مكتبا على مستوى العالم .
ووجه الوزير بتطوير وتفعيل دور الوكالة بالتنسيق مع الهندسة الإذاعية والقطاع الاقتصادي منوها أن تطوير الوكالة سيكون مواكباً لإعادة إطلاق قناة النيل للأخبار في ثوبها الجديد 11 فبراير الجاري متمنياً أن ينمو ويتوسع عمل الوكالة ، بما يعود بالنفع على العمل الإعلامي داعيا القائمين على الوكالة بالتنسيق مع قطاع الأخبار فى عملية تسويق البرامج الأخبارية .
كما تفقد الوزير استوديوهات وكالة الأخبار واستمع لشرح سعد عباس رئيس مجلس إدارة شركة صوت القاهرة للصوتيات والمرئيات والعاملين بالوكالة ، حيث تمتك الوكالة 5 استوديوهات للأخبار مزودة بأجهزة البث المباشر و الاستعانة بعربات البث المباشر بالتعاون مع اتحاد الإذاعة والتليفزيون وقطاع الهندسة الإذاعية.
يذكر أن الوكالة هي المسئولة عن إنتاج جميع "التقارير الفيتشرز" لجميع قنوات اتحاد الإذاعة والتليفزيون ومتابعة وتغطية جميع الأحداث في مصر الرسمية وغير الرسمية وعرضها يومياً على جميع القنوات المصرية والعربية التي لها مكاتب في مصر ، و تمتلك الوكالة 36 مكتب على مستوى العالم.
كما تهدف الوكالة فى إطار تطوير و تفعيل عملها إلى القيام بإنتاج برامج تسجيلية وإعلانية ووثائقية لمختلف أجهزة الدولة ومؤسساتها مما يحقق عائد مادي كبير للوكالة وتسعى الى إنشاء 4 استوديوهات وتشغيل عدد 6 محطات بث فضائي تكون بمثابة تجمع إعلامي للقنوات الفضائية تحقق عائداً إعلامياً واقتصادياً كبيراً.و يوجد بالاستوديو إمكانية البث الأرضي المباشر من خلال شبكة الميكروويف لبرامج قنوات التليفزيون المصري.
كما تفقد الوزير كل من استوديو الجيب الذي يتم فيه تصوير وتجميع مشاهد الأعمال الدرامية حيث استمع لنبذة تاريخية عن الاستوديو الذي كان يعرف بمسرح الجيب " لعرضه روايات الجيب القصيرة " وتم إنشاؤه على مساحة 200 متر مربع ، والحديقة الملحقة بالاستوديو والتي يوجد بها أثر تاريخي وإمكانية استغلالها كمنطقة تصوير مفتوحة للبرامج والمسلسلات ، حيث وعد الوزير بتذليل العقبات مع الدكتور أسامة كمال محافظ القاهرة لاستغلال هذه المنطقة الحيوية وموقعها المتميز الذي يطل على النيل.
وقد ناقش الوزير مع قيادات الشركة المشكلات المالية التي تواجه الإنتاج البرامجي والدرامي ، ووعدهم بإيجاد الحلول لهذه المشكلات وطالبهم ببذل المزيد من الجهود لتنمية موارد الشركة ، حيث أكد سعد عباس أن الشركة تقوم بالإنتاج ودفع رواتب العاملين اعتماداً على مواردها الذاتية.
وطالب عبد المقصود ببذل المزيد من الجهد والاهتمام بصناعة الدراما حيث أنها وسيلة هامة لتشكيل وعي وثقافة المواطن المصري وضرورة تجويد هذا المنتج الدرامي لتنمية موارد الشركة باعتبارها وحدة اقتصادية منتجة.

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق