السبت، 5 يناير، 2013

من ابرز تصريحات الفنان خالد النبوى ""العرب ليسوا إرهابيين، هم أناس طبيعيون وطيبون""





 هو أحد أشهر نجوم السينما العربية، وشارك في بطولة عدة أفلام مع نجوم هوليوود، مثل شون بين، ونايومي واتس، وأورلاندو بلوم.

وظهر النجم المصري، خالد النبوي، في أول بطولة له بدور أساسي في فيلم لهوليوود، الذي صدر العام الماضي، بعنوان "ذا سيتزن" أي "المواطن"، والذي يحكي عن قصة مهاجر عربي وصل إلى الولايات المتحدة قبل يوم من تفجيرات 11 سبيتمبر/أيلول وجرى اتهامه بالانخراط بتلك التفجيرات.
ومن أبرز التصريحات التي أطلقها النبوي كانت إشارته إلى أن "العرب ليسوا إرهابيين، هم أناس طبيعيون وطيبون، لا يمكنك الحكم عليهم جميعاً لأن 15 عربياً اعتبروا مسؤولين عن هجمات 11 أيلول/سبتمبر".
واكتشفت مواهب النبوي على يد أحد أفضل المخرجين العرب، المخرج الراحل، يوسف شاهين، واليوم يصر النبوي على تقديم الصورة الصحيحة لسكان شمال إفريقيا والشرق الأوسط إلى الغرب.
ويعتبر النبوي من أبرز الأصوات التي دعمت الثورة المصرية عام 2011، في دعوتها لإسقاط نظام الرئيس المصري السابق، حسني مبارك.
وهذه هي المرة الثالثة التي يظهر فيها النجم المصري الشاب على شاشة هوليوود، إذ ظهر في فيلم "كينغدوم أوف هيفنز"، الذي صدر عام 2005، ولعب في دور علم عراقي في فيلم "فير غيم" عام 2011.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق