الأربعاء، 23 يناير، 2013

عرض أوبرا عن حياة والت ديزني لأول مرة في العالم بمدريد



عرضت أوبرا "الأمريكي المثالي" من تأليف الموسيقار المبدع فيليب جلاس للمرة الاولى في العالم على مسرح تياترو مدريد الثلاثاء , وهي أوبرا مثيرة للجدل تدور حول حياة والت ديزني.
ونال العرض تصفيقا حادا وإن كان غير مدوي.وتستند الاوبرا على رواية تخيليةعام 2005 لموظف ساخط سابق بشركة ديزني يدعى بيتر ستيفان جانك وتصف أخر ثلاثة شهور من حياة أيقونة الترفيه والتسلية الذي توفي متأثرا بمرض سرطان الرئة عن عمر يناهز 65 عاما في 1966.
وتظهر الاوبرا ديزني , الذي حظي بعشق أجيال من الاطفال , - مبتكر دونالد داك وميكي ماوس - على أنه شخص أناني كاره للنساء وعنصري لم يتردد في فصل أحد الموظفين بسبب أفكاره السياسية "اليسارية" , وأن هاجس الموت كان يسيطر علىتفكيره.
لكنجلاس شدد على أنه لم يكن يقصد الاساءة لديزني , مضيفا أنه يعتبره شخصية "حالمة" مزج بين الفن والترفيه.وجرى انتاج الاوبرا بالتعاون مع دار الاوبرا الانجليزية الوطنية في لندن والتي ستعرض فيها في حزيران /يونيو .

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق