الاثنين، 28 يناير، 2013

الأميرة كيت ميدلتون تلجاُ لـ علاج فريد لاعراض الحمل


 
 
منذ شهور حملها الأولى وتعاني دوقة كمبريدج الأميرة كيت ميدلتون، من اضطرابات وغثيان مصاحبين للحمل مما يفقدها بالتالي شهيتها نحو الطعام، ولكي تعالج تلك المشكلة لجأت إلى علاج فريد من نوعه.
كيت استعانت بالتنويم المغناطيسي لزيادة فتح شهيتها، وربما لم تكن المرة الأولى التي تلجأ فيها للتنويم المغناطيسي فقد اعتادت استخدامه لتحسين أوضاعها الصحية والروحانية بشكل عام تماماً كما كانت تفعل الأميرة الراحلة ديانا، والدة زوجها الأمير ويليام، لمساعدتها في صقل موهبتها الخطابية.
العلاج بالتنويم المغناطيسي من الطرق الشعبية المستخدمة في العائلة المالكة البريطانية من قبل زواج ويليام وكيت وكذلك من قبل بعض المشاهير مثل: سارة فيرجسون للإقلاع عن التدخين وإنقاص وزنها في عام 2011.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق