الاثنين، 6 مايو، 2013

العروس وصديقاتها تحترق فى سياره الزفاف




 لقيت خمس نساء، من بينهن عروس, حتفهن حرقا إثر اندلاع حريق داخل سيارة ليموزين كانت تقلهن للاحتفال بتوديع العزوبية بالقرب
من سان فرانسيسكو.
وتمكنت أربع سيدات أخريات كن داخل السيارة بالإضافة إلى السائق من الفرار من سيارة الليموزين بعد اندلاع النيران بها على جسر "سان ماتيو هيوارد" خارج سان فرانسيسكو.
وقالت روكسانا غوزمان، التي تصادف مرور سيارتها بالجسر أثناء الحادث: "الحريق كان هائلاً وتصاعدت ألسنة اللهب بقوة والحرارة كانت لافحة رغم أني لم أتحرك من داخل السيارة."
ويجري التحقيق في سبب الحريق, الذي يزعم أنه اندلع بشكل عفوي من الجزء الخلفي للسيارة وهي من طراز" لينكولن تاون كار" موديل عام 1999, بواسطة شرطة ولاية كاليفورنيا والشركة المشغلة لليموزين "ليمو ستوب".
وقالت إحدى قريبات العروس، نيريزا فوجاس، تعمل ممرضة في مقاطعة فريسنو بولاية كاليفورنيا وإنها كانت تخطط للسفر إلى بلدها الأم الفلبين في حزيران/يونيو المقبل للإحتفال مع عائلتها بالزواج .
وقالت شركة "ليمو ستوب" في بيان إنها ستفعل "كل شيء ممكن" لتحقيق ومساعدة المسؤولين في تحديد سبب الحريق.
وتعمل السلطات للتحقيق في أسباب الحادث،و قال رون سيامونز، الناطق باسم شرطة الطرقات لاسريعية بكاليفورنيا: "من الصور يبدو أن الحريق بدأ في الصندوق الخلفي للسيارة، لكننا وفي هذه المرحلة لا يمكن الفصل إذا ما اندلع الحريق داخل أم خارج السيارة."

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق