الجمعة، 31 مايو، 2013

" سجالا ساخرا بين البرادعى وباسم يوسف على تويتر



شهد موقع التواصل الاجتماعى "تويتر" سجالا ساخرا بين الدكتور محمد البرادعى، رئيس حزب الدستور، وبين
الإعلامى الشهير باسم يوسف مقدم برنامج "البرنامج"، حيث سخر البرادعى، وباسم سم يوسف، من الوضع الحالى فى مصر، وتقديم بلاغات ضد الإعلاميين، ومطاردة النشطاء وشباب الثورة، بالحبس والاعتقال، وتلفيق القضايا.
البداية جاءت عندما كتب الدكتور محمد البرادعى، على موقع التواصل الاجتماعى "تويتر"، تغريدة قال فيها: "باسم يوسف يتمرد ضدى.. أهيب بكل المواطنين الشرفاء عدم مشاهدة (البرنامج) لحين تقديمى بلاغاً أتهمه فيه بالتحريض على ازدراء تويتر ".
ورد باسم يوسف، فى تغريدة له على "تويتر" قائلا: "لقد أعلن البوب الحرب على.. لقد أغتر بعدد متابعيه.. كأن ثورة لم تقم".
وعلقت الناشطة السياسية أسماء محفوظ قائلة: "البوب بيقلش على باسم يوسف ..... انا بحقد عليك يا باسم".
وتخطى منذ يومين متابعو الإعلامى باسم يوسف، على موقع التواصل الاجتماعى "تويتر"، أعداد المتابعين للدكتور محمد مرسى، رئيس الجمهورية على موقع التدوينات القصيرة.
واحتفل باسم يوسف بتخطى حسابه لأعداد متابعى الرئيس محمد مرسى، على طريقته الخاصة، حيث كتب عبر تغريدة له على "تويتر" قائلا: "بعد أن تخطى عدد متابعين هذا الحساب متابعين الرئيس مرسى: الدور عليك يا بوب".
وطالب باسم يوسف، متابعيه ساخرا، بعمل "انفولوا وبلوك وسبام للبرادعى حتى نسقطه من عرش تويتر".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق