الأحد، 20 يناير، 2013

"من اتفاقية سايكس بيكو إلى الربيع العربي" في محاضرة بمكتبة الإسكندرية



تنظم وحدة الدراسات المستقبلية بمكتبة الإسكندرية الساعة السادسة مساء الأحد محاضرة تحت عنوان "دورات التاريخ المتعاقبة: من سايكس بيكو إلى الربيع العربي"، والتي يلقيها الباحث والمترجم محمد ثابت.
تتناول المحاضرة مقاربة لأوجه التشابه بين مخططات الغرب لإعادة ترسيم خريطة الشرق الأوسط واقتسام مناطق النفوذ والثروات فيه في أعقاب الحرب العالمية الأولى، وبين بعض السمات العامة التي تشكَّلت بوضوح حتى وقتنا هذا في الثورات العربية الراهنة في كلٍ من مصر وتونس وليبيا وسوريا واليمن والبحرين.
والعرض الذي سيتم تقديمه في المحاضرة سيكون عرضاً تاريخياً لأهم ما نصت عليه اتفاقية سايكس-بيكو وللسياق الجيو-سياسي الذي كان محيطاً بها وللنتائج التي ترتبت عليها حتى وقتنا هذا.
وسيتم خلال المحاضرة التعريج على نقاط التماس والتشابه بين تلك الاتفاقية العتيقة الباقية حتى وقتنا هذا على الخارطة وبين ما يشهده الشرق الأوسط الآن من حراك سياسي واجتماعي وعسكري في إطار ما بات يسمى بالربيع العربي.
وسيتم في النهاية تقديم عدة رؤى مستقبلية لعدد من المفكرين البارزين حول مستقبليات المنطقة في حالة تفاعل الربيع العربي بعدة أشكال محتملة، وتقام المحاضرة بالمسرح الصغير في مركز المؤتمرات بمكتبة الإسكندرية.

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق