الاثنين، 7 يناير، 2013

الممثله كيم كارداشيان تخضى تفقد رشقتها بسبب الحمل ولكنها متفائله




صرحت الممثلة و عارضة الأزياء الجميلة كيم كارداشيان أنها تخشى من أن تفقد رشاقتها بعد حملها إلا أنها تشعر بالتفاؤل بعد أن رأت شقيقتها كورتني كارداشيان قد عادت إلى رشاقتها المعهودة بعد مرور 6 أشهر فقط من أنجابها طفلتها الأولى بنيلوب.
وذكرت مجلة"فواسي" الفرنسية أن كيم الحامل في شهرها الثالث أعربت عن إعجابها الشديد برشاقة شقيقتها الممثلة وعارضة الأزياء كورتني بعد أن ظهرت كورتني على غلاف مجلة " يو أس ويكلي " الأمريكية بالبكيني وهي في منتهى الرشاقة بعد أن تراجع وزنها إلى 48 كيلو جراما لتفقد بذلك 20 كيلو جراما في 6 أشهر فقط.
وقالت كارداشيان أنني سعيدة جدا بإرادة شقيقتي الحديدية فلم أكن أتخيل بعد أن زادت 20 كيلو جراما خلال الحمل أن تتمكن من فقد هذه الكيلو جرامات التي تمثل تقريبا نصف وزنها في هذه المدة القصيرة.
وكانت كورتني قد كشفت عن السر الذي مكنها من إستعادة رشاقتها بعد الحمل وهوالالتزام بنظام غذائي يقوم أساسا على الأسماك الخضرة و الزبادي بكميات مدروسة فضلا عن الشاي الأخضر بدون سكر و تناول الماء الساخن في الصباح.. كما خضعت لتمارين رياضية أشرف عليها مدرب اللياقة البدنية الأمريكي الشهير تراسي أندرسون.
وتعتمد كيم و كورتني بشكل أساسي على رشاقتهما حيث اعتادا إراتداء الملابس الساخنة التي جعلت منهما من أشهر نجمات هوليوود.

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق