الأحد، 30 يونيو، 2013

الفنانيين ينادوا باحترام اراده الشعب




دعت نخبة من المثقفين والمبدعين الى ضرورة احترام إرادة الجموع الغفيرة من شعب مصر التى خرجت الأحد فى مشهد تاريخى
سيغير من مصير ومستقبل الوطن، معتبرين ان اليوم هو البداية الحقيقية لتحقيق اهداف الثورة المصرية.
واعرب الروائى الكبير بهاء طاهر والكاتب الكبير جمال الغيطانى عن سعادتهما بإرداة المصريين ووعيهم الكامل بكافة حقوقهم، فيما اكد المخرج خالد يوسف ان مؤسسات الدولة يجب ان تنحاز جميعا لارادة الشعب المصرى.
فيما طالب الفنان القدير جميل راتب اثناء مشاركته فى مظاهرات ميدان التحرير، الشباب باستكمال مسار الثورة حتى يحكم الشعب المصرى البلاد، مشيدا بالحشد الشعبي للمصريين بميدان التحرير.
و من جانبه، أكد الفنان حسين فهمى أن جيش مصر لم يكن أبدا جزءا من اى نظام وسيقف بجانب الشعب المصرى، وطالب الفنان كريم عبدالعزيز النظام الحالى بالرحيل استجابة
لمطالب الملايين من الشعب المصرى لفشله فى إدارة البلاد خلال الفترة الماضية.
كما اكدت الفنانة منى زكى أن الشعب المصرى هو الذى سيحدد مصيره، مطالبة الجميع بالتزام السلمية فى المظاهرات.
وشدد الفنان أحمد آدم على انه لابديل أمام النظام الحاكم إلا الاستجابة لمطالب الشعب الذي تجمع فى مختلف ميادين محافظات مصر، فيما اشادت الفنانة آثار الحكيم بمشهد تجمع المصريين بمختلف طوائهم في الميادين اليوم.
وكانت مسيرة ضخمة تضم نخبة من المثقفين والمبدعين والفنانين قد انطلقت من وزارة الثقافة بالزمالك وحتى ميدان التحرير للمطالبة بإسقاط النظام الحالي والدعوة لانتخابات رئاسية مبكرة، ومن ابرز المشاركين المخرج محمد خان، والكاتب يوسف القعيد، المنتج محمد العدل، المخرج مجدى أحمد على، المخرج جلال الشرقاوى، الفنان حسين فهمى، انغام، ليلى علوى، إلهام شاهين، مرفت أمين، دلال عبدالعزيز، رجاء الجداوى، الاعلامية هالة سرحان، عزت العلايلى، أحمد حلمى، هانى سلامة، منى زكى، وكريم عبدالعزيز، سامح الصريطى، هانى رمزى، خالد الصاوى، خالد صالح وغيرهم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق