الثلاثاء، 5 مارس، 2013

حوار مع وائل نور يكشف عن رائيه تجاه الاحداث



حذر الفنان وائل نور من أن يؤدي استمرار الاضطرابات السياسية وتردي الأوضاع الامنية في البلاد إلى " الانفجار" الذي يصعب السيطرة عليه،مطالبا الجميع بالتفاوض حتى تمر الأزمة لأنها طالت.
وقال نور" لا توجد عندي وجهة نظر بالنسبة للأحداث الحالية في مصر والدنيا أصبحت ضلمة وعتمة ولا أعرف الصح من الخطأ لكني خايف من بكرة وخايف على بلدي".
وأضاف أن: "المسألة تجاوزت الخوف على فني ومصلحتي ولكن الخوف أصبح مرتبطا بمصير بلدي"،مطالبا الجميع باللجوء إلى التفاوض والحوار والترفع عن المصالح الشخصية والذاتية حتى تمر الأزمة لأنها طالت وأخشى من الانفجار المدمر".
وفيما يتعلق بآخر أعماله الفنية قال:"ما زلت أشارك في مسرحية "الكوتش" مع المخرج الكبير جلال الشرقاوي والفنان طلعت زكريا ولا توجد لديه أي مشاريع فنية أخرى، نافيا عودته للشاشة الصغيرة في عمل درامي جديد قريبا،ومؤكدا رفضه الأعمال الدرامية التي عرضت عليه مؤخرا لأنه رأي أنها لن تضيف إلى رصيده الفني وشعبيته لدى الجمهور.
يذكر أن آخر أعمال وائل نور التليفزيونية كان مسلسل "المصراوية" الذي عرض في رمضان 2010 وشارك فى بطولته ممدوح عبد وميس حمدان ومنال سلامة ونبيل الحلفاوي، وتأليف أسامة أنور عكاشة وإخراج إسماعيل عبد الحافظ.

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق