السبت، 9 مارس، 2013

فضل شاكر ينفي استشهاده.. ويصف بشار الأسد بـ "الجحش" فيديو





نفى الفنان فضل شاكر ما ذكرته بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي حول خبر استشهاده في سوريا وهو يقاتل في صفوف المسلحين المعارضين للنظام الحاكم هناك.

وأكد شاكر في مقطع فيديو منزلي تمّ تصويره الثلاثاء 5 مارس الجاري ونُشر على صفحة الشيخ السني أحمد الأسير على فيسبوك بأنه لايزال على قيد الحياة. 


وقال الفنان اللبناني الفلسطيني المعتزل في الفيديو الذي تجاوزت مدته خمس دقائق: "معكم أخوكم في الله فضل شاكر العبد لله واليوم الخامس من مارس 2013 والحمد لله مازال رب العالمين ما أكرمني بالشهادة وهي من أمنياتي أنا وكل أخواني وهذا الكلام اللي طلع على فيس بوك وتويتر ويوتيوب كلام كذب إن شاء الله يارب الله يكرمني الشهادة". 


وأضاف المطرب المعتزل قبل ستة أشهر تقريبًا: "حابب أهدي للمجاهدين الأبطال في سوريا الأشراف الذين سوف يسحقون بشار والذي وصفه بـ"الجحش" هو وأذنابه في سوريا ولبنان.. وأهدي الثورة السورية أنشودة إن شاء الله يارب ينصرهم ويكرمهم". 

وأنشد شاكر بصوته لمدة ثلاث دقائق تقريبًا أنشودة حماسية تقول: "مالي اصطبار فراق الشام أبدا، أفديك أفديك، دمشق في القلب وقلبي فيها حلال....". 


وتابع "أقول للمقاومين في حزب الله إن يقفوا في وجه حزب الله ويمنعوا استمرار القتل من عناصره في سوريا".

وظهر شاكر من خلال مقطع فيديو مسجل للتأكيد على عدم صحة الخبر، معربًا عن تمنيه الاستشهاد دفاعًا عن الحق في سوريا.
وأهدى الثورة الثورية أنشودة، مؤكدًا أن النصر قريب.



 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق