الثلاثاء، 24 سبتمبر، 2013

غادر أنت ........عبير الرملى




غادر انت
غادر أنت كثعلب يتربص بالفريسة 

غادر كالطوفان يأتي فيعصف بكل شئ يهدمه ويحطمه..

. غادر أنت لا تسعى الا لتحقيق أطماعك 
تشد على يدي بقسوة وتجرح كرامتي 
وتحطم كبريائي

من أجلك
 من أجل نزوة أو رغبه
 تتقرب بالحنان تاره 
ولقسوة تتصيد الأخطاء 
تسلك كل الطرق

لتحقق أطماعك 
تحلل وتحرم 
وتجرم وتكرم 
وكأن بيدك مفاتيح لحياه 
… تأمر وتنهى وكأن زمن الجواري م انتهى 
وكأنك سلطان على قلبي ..
 تصادر مشاعري تدوس على أحساسى 
وتفرض قيودك 
تأسرني وتكبلني 
وتتحكم في 
تقتلني بألفاظ وشكوك واتهامات تؤلمني … 
غادر أنت

كموج البحر
 تاره يرفعني وتارة يغمرني فأختنق وأستسلم للموتى 
… غادر أنت كالحية تغير لونها فتحقق أطماعها
وتنقض على فريستها فتلفظ أنفاسها …
… كفاني كفاني منك يا سلطان الغرام يا فارس يا همام 
الفروسية مش كلام ولا صوره في برواز 
ولا حلم من الأحلام

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق